أنت هنا

طفولة مزقتها الحرب وأحلام وليدة

لقد خلفت الأزمة السورية مئات الآلاف من المراهقات المستضعفات اللواتي في حاجة إلى رعاية الصحة الإنجابية المناسبة والتثقيف الجنسي وخدمات الاستجابة للعنف القائم على النوع الاجتماعي. يعمل صندوق الأمم المتحدة للسكان على سد هذا الإحيتاج في الأردن، حيث تشكل الفتيات، اللواتي تتراوح أعمارهن بين 12 و17 سنة، 42,000 من اللاجئين السوريين في الأردن. هذه قصة أسماء